«الاشتراكي» يحذّر من تشويه حراك السويداء رفض التحريض الطائفي والمذهبي

Post

«الاشتراكي» يحذّر من تشويه حراك السويداء رفض التحريض الطائفي والمذهبي

حذّر «الحزب التقدمي الاشتراكي» اللبناني من تشويه حراك السويداء في سوريا، رافضاً التحريض الطائفي والمذهبي، وأثنى على مواقف شيخ العقل لطائفة الموحدين الدروز الشيخ حكمت الهجري.

ومع دخول تحركات أبناء السويداء المطالبة بالتغيير السياسي ضد الرئيس السوري بشار الأسد، أسبوعها السادس، أكد «الاشتراكي»، في بيان له، «على موقفه المبدئي السياسي في تأييد ثورة الشعب السوري ومطالبه المشروعة المُوحَّدة بالحرية والعدالة والكرامة، فإنّه يدين كل كلامٍ فتنوي يحرّض مذهبياً وطائفياً ويثير النعرات، الذي يهدف إلى تشويه صورة الحراك الجاري في السويداء كما في باقي المناطق السورية».

وجدّد الحزب في المقابل «توجيه التحية إلى سماحة شيخ العقل لطائفة المسلمين الموحدين الدروز الشيخ حكمت الهجري، ومواقفه الحريصة على وحدة الشعب السوري ووحدة سوريا، والمتنبّه لمخاطر الاستغلال الممكن لهذا الحراك من أصحاب مشروعات التقسيم ومحاولات الفتنة المذهبية والمناطقية».

وتحوّل الهجري، عبر مواقفه الداعمة لحراك أهالي السويداء ضد الأسد، إلى زعيم وطني بالنسبة إليهم، وتميّز بمواقفه الداعية إلى «الجهاد ضد إيران»، وميليشياتها، واصفاً إياها بـ«الدولة المحتلة».

0 تعليقات

انضم إلى المحادثة