سوبر مريح سوبر مربح وسوبر اجتماعي : الهستدروت تطلق المتجر الالكتروني الاجتماعي لمحاربة غلاء المعيشة

Post

سوبر مريح سوبر مربح وسوبر اجتماعي : الهستدروت تطلق المتجر الالكتروني الاجتماعي لمحاربة غلاء المعيشة

أطلقت الهستدروت اليوم الثلاثاء (السوبر ماركت) المتجر الاجتماعي الالكتروني عبر الانترنت الذي يعرض مئات المنتجات في مجالات متنوعة مثل: الطبخ والخبيز، المنتجات الغذائية الجافة والمعلّبة، منتجات التنظيف والصيدلة، والمنتجات المنزلية- بأسعار مخفضة للغاية. وستُتيح الهستدروت، التي تُمثل حوالي 800 ألف عامل وعاملة في المرافق الاقتصادية، من خلال هذه الخطوة لكافة أعضائها بالتسوّق من "السوبر" الاجتماعي عبر الانترنت، وتوفير الكثير من المال مقابل سلة المنتجات مقارنة بالتسوّق في شبكات التسويق الكبيرة. ومن بين مختلف المنتجات التي يعرضها "السوبر" بأسعار مموّلة وبخصم كبير مثلا:

·         ­معجون اسنان كولجيت توتال كلين – 4.9 شيكل ( معدل أسعار 11.9 شيكل[1])

·         رباعية تونا بالزيت 140 غرام – 12.9 شيكل (معدل أسعار 21.9 شيكل)

·         باستا باريلا سباجيتي (رقم 7) 500 غرام – 2.9 شيكل (معدل اسعار7.9 شيكل)

·         زيت زيتون كاتيت 750 ميلغرام – 29 شيكل (معدل أسعار 32.9 شيكل)

ويمكن طلب المنتجات من المتجر الالكتروني من كل مكان ولكل مكان في الدولة، وستصل رزمة المنتجات من خلال الارساليات مباشرة إلى المكان المطلوب خلال 3-5 أيام عمل. وسيكون المتجر الاجتماعي الالكتروني متاحا امام عضوات وأعضاء الهستدروت، بعد ادخال رقم الهوية في موقع super-hist.co.il ، كما سيكون متاحا من خلال تطبيق الهستدروت في الهواتف الذكية. ولراحة المتسوقين ايضا، سيكون المتجر الالكتروني متاحا في محركات البحث ومن خلال مسح الكود QR الذي سيرافق الحملة الترويجية. كما يمكن الدفع في المتجر من خلال مجموعة متنوعة من بطاقات الاعتماد.

تأتي فكرة إنشاء المتجر الاجتماعي الالكتروني كمبادرة من قبل رئيس الهستدروت أرنون بار دافيد، الذي أعلن عن هذه الخطوة قبل حوالي عامين، في إطار دعم الهستدروت للنضال لمكافحة غلاء المعيشة. وكانت التحضيرات لإطلاق هذا المشروع قد تبلورت في ظل فترة معقدة يمر بها الاقتصاد الإسرائيلي، وفي ظل الارتفاعات المستمرة في الأسعار في شبكات التسويق. وسيساهم هذا المشروع المبتكر في توسيع سلة المزايا والخدمات لأعضاء الهستدروت، من أجل تزويدهم ببدائل أكثر من المنتجات وبأسعار جديرة ومريحة.

وكان اطلاق هذا المشروع الى حيز التنفيذ قد أتيح من خلال استثمار ملايين الشواكل، وبمواكبة وقيادة المدير العام للهستدروت ورئيس مجلس إدارة المتجر الالكتروني الاجتماعي دودو بتسلئيل، الذي جند لمنصب المدير العام للمتجر الالكتروني عيدان نسيمي، وهو  احد تجار البيع بالتجزئة ذو خبرة ومهنية عالية، الذي عمل أيضا، كنائب رئيس التشغيل في شبكة ZER4U ومدير عام شركة Delek-Gaz. وكان طاقم هذا المشروع قد عمل في الأشهر الأخيرة، في تجنيد  عدد من المنتجين المحليين والمستوردين لتوفير مجموعة واسعة من المنتجات المعروضة في المتجر، ولإنشاء نظام لوجستي للتعبئة والشحن لأي مكان في إسرائيل. ومع انتهاء مرحلة تشغيل السوبر الاجتماعي، سيتم إضافة عشرات المنتجات الأخرى في الأسابيع المقبلة.

وتحدث رئيس الهستدروت أرنون بار دافيد مع إطلاق هذا المشروع المبتكر وقال: "في خضم فترة صعبة ومليئة بالتحديات، نخرج بأخبار هامة في إطار نضال الهستدروت لمكافحة غلاء المعيشة، وإطلاق المتجر الاجتماعي. اعتبارًا من اليوم، سيكون بمقدور عضوات وأعضاء الهستدروت خفض نفقات العائلة – وكل هذا بكبسة زر. يعد المتجر الاجتماعي، الذي يبدأ عمله اليوم، مشروعًا رائدًا مصممًا ليتيح لكم تخفيض تكاليف سلة التسوق بطريقة مريحة وبسيطة ومن أي مكان. نحن سنوفر مجموعة متنوعة من المنتجات بأسعار جذابة أقل بكثير من معدل الأسعار في ​​السوق، وبالتالي خفض المصروفات. لقد كانت الهستدروت تحارب منذ فترة طويلة موجات غلاء الأسعار، واليوم أوفي بتعهدي – بالتواصل مع الجمهور والمساعدة في مكافحة غلاء المعيشة في إسرائيل. أرى أن هذه خطوة مهمة لتخفيف العبء الاقتصادي، وأنا ملتزم بمواصلة العمل لتعزيز رفاهية العمال. أدعوكم لدخول المتجر الاجتماعي الالكتروني الآن والبدء في التوفير. معًا يمكننا محاربة غلاء المعيشة".

المدير العام للهستدروت ورئيس مجلس إدارة المتجر الاجتماعي الالكتروني دودو بتسلئيل قال بدوره: "في السنوات الأخيرة، قمنا بتحسين وتطوير الخدمات للعضوات وأعضاء الهستدروت، ومن الآن فصاعدا تشمل مجموعة خدماتنا أيضًا متجر اجتماعي. في الوقت الذي تستمر فيه الأسعار في الارتفاع، تجندنا في الهستدروت لمساعدتكم في محاربة تكاليف وغلاء المعيشة. ندخل إلى الموقع الالكتروني للسوبر الاجتماعي، ونطلب المنتجات بأسعار أقل، وستصل رزمة المنتجات الى المنزل، سوبر مربح، سوبر مريح وسوبر اجتماعي".

وتحدث المدير العام للسوبر الاجتماعي عيدان نسيمي مع افتتاحه وقال: "اليوم نطلق مشروعًا لم يسبق له مثيل في دولة إسرائيل. بعد أشهر من الاستعدادات المكثفة، والتواصل مع الشركات الإسرائيلية المنتجة - الكبيرة والصغيرة، وإجراء مسح متعمق للسوق، والخوض في عمليات الاستيراد الموازي، تمكنا من أن نضع هنا سوبر جديد، سوبر اجتماعي، سوبر سيوفر لكم أفضل الأسعار. هذا ليس سرا، ان عملية التسوق أصبحت نقطة الضعف للعديد من الأسر والعائلات في إسرائيل في السنوات الأخيرة. كانت لدينا مهمة تتمثل في تقديم أخبار حقيقية للجمهور هنا، وافتتاح المتجر الاجتماعي الالكتروني يجعل من الممكن التسوق براحة بال ودون إنفاق أموال كثيرة. أنا سعيد بالثقة التي منحها لي رئيس مجلس الإدارة والمدير العام للهستدروت لإدارة هذا المشروع المبارك الذي سيساعد مئات الآلاف من الأفراد على توفير المال في عملية التسوق ومحاربة غلاء المعيشة، وأنا أدعو الجميع للدخول ومعاينة الأسعار في الموقع، أعدكم أنكم سوف تتفاجؤون للأفضل".

1 تعليقات

انضم إلى المحادثة