معطيات رسمية من الشرطة تكشف : ارتفاع حاد وتفش للجريمة في المجتمع الإسرائيلي في عهد وزير الأمن القومي بن غفير

Post

معطيات رسمية من الشرطة تكشف : ارتفاع حاد وتفش للجريمة في المجتمع الإسرائيلي في عهد وزير الأمن القومي بن غفير

أظهرت معطيات كشفت عنها الحركة لحرية المعلومات، والتي نشرها موقع " واي نت " العبري، اليوم الثلاثاء، ان معدلات الجريمة في المجتمع الإسرائيلي وصلت في العامين الماضيين الى أرقام غير مسبوقة .

وجاء في التقرير " ان المعطيات التي حصلت عليها الحركة لحرية المعلومات، من الشرطة، بعد محاولات عديدة، تشير الى تفشي العنف والجريمة في المجتمع الإسرائيلي بشكل ملحوظ في عهد حكومة نتنياهو التي يشغل فيها الوزير ايتمار بن غفير مسؤولية الشرطة والأمن القومي ".

" تضاعف عدد القتلى العرب "

كما جاء في التقرير " ان عدد القتلى العرب في ظروف تتعلق بالعنف والجريمة كان العام الماضي ضعف العدد في عام 2021، فيما ازدادت وتيرة الجرائم منذ بداية العام الجاري ".

وقال معدو التقرير " ان ارتفاعا طرأ أيضا على عدد القتلى على خلفية جنائية في المجتمع اليهودي ".

ووفقا للتقرير فانه في فترة حكومة بينت – لبيد، تم نشر معطيات للمرة الأولى حول ملفات الجريمة، وتوزيع هذه الملفات حسب المناطق وانواعها.

وكانت الحركة لحرية المعلومات قد أبرقت للوزير ايتمار بن غفير وطلبت منه الحصول على أرقام تتعلق بالجرائم على أنواعها في إسرائيل، وكتبت له في رسالتها : " الوزير بن غفير، لماذا توقفت الشرطة عن نشر المعطيات ؟ ماذا لديها لتخفيه ؟ ".

" مخالفات النظام العام "

ويظهر من المعطيات الصادرة عن الشرطة ان عدد الملفات التي تتعلق بمخالفات " النظام العام " والتي تضم ملفات: تهديد، اغلاق شوارع، شجار، رشوة، واعتداء على شرطي، ارتفعت من 120816 ملفا عام 2022 الى 143210 ملفا في عام 2023، والحديث يدور عن ارتفاع بنسبة 18%.

" مخالفات تتعلق بالممتلكات "

أما مخالفات تتعلق بالممتلكات، وهي ملفات السرقة، الاقتحام ، اضرام النار والاحراق، الابتزاز والسطو، فقد ارتفعت من 127228 ملفا الى 140020 ملفا، وهو ارتفاع بنسبة 10%.

مخالفات " ضد الجسد "

عدد ملفات " ضد الجسد " والتي تشمل الاعتداء، التسبب بإصابة خطيرة، والاعتقال بدون سبب فقد ارتفع من 59935 ملفا عام 2022 الى 62915 ملفا عام 2023 وهو ارتفاع بنسبة 5%.

" مخالفات الغش "

ارتفع عدد ملفات مخالفات الغش من 16342 ملفا عام 2022 الى 17805 ملفا عام 2023 وهو ارتفاع بنسبة 9%.

"مخالفات امنية "

يشمل ملف المخالفات الأمنية المخالفات التالية: الخيانة والتجسس، التحريض، التسلل، القاء زجاجة حارقة والقاء حجارة، وقد ارتفع عدد هذه الملفات من 14277 ملفا عام 2022 الى 16826 ملفا عام 2023 وهو ارتفاع بنسبة 17%.

"مخالفات أخلاقية "

هذه المخالفات تشمل ملفات المخدرات والزنا وقد انخفض عدد الملفات فيها من 18988 ملفا عام 2022 الى 16024 ملفا عام 2023 وهو انخفاض بحوالي 16%.

" مخالفات جنسية "

لم يطرأ تغيير تقريبا في عدد الملفات المتعلقة بالمخالفات الجنسية اذ تم عام 2022 تسجيل 6846 ملفا، فيما تم عام 2023 تسجيل 6841 ملفا.

"مخالفات ضد شخص "

  تشمل هذه الملفات التسبب بالموت بالاهمال، القتل، محاولة القتل، القتل بعمل عدائي وقد ارتفع عددها من 1054 ملفا عام 2022 الى 1614 ملفا في عام 2023 وهو ارتفاع بنسبة 53%.

0 تعليقات

انضم إلى المحادثة